الحوكمة في ثروة
الحوكمة في ثروة

أقرت شركة ثروة للاستثمار سياسات واضحة وشاملة لترسيخ الأسس اللازمة لنظام حوكمة يمتاز بالشفافية وضمان تحديد حقوق والتزامات مساهميها والأطراف أصحاب المصلحة بها وذلك بشكل مناسب. وعلى مجلس الإدارة مسؤولية التأكد من إدارة الشركة بطريقة فعّالة وتنفيذ جميع إجراءات الرقابة والالتزام والتدقيق حسب الخطط الموضوعة وفقا لما تقتضيه القوانين والأنظمة السائدة.

أهمية الالتزام بمبادئ ومفاهيم الحوكمة وأهمية اعتمادها وتطبيقها في “ثروة” بشكل مثالي ونموذجي لتحقيق الهدف منها.

  • تحقيق الفاعلية في الوصول للأهداف المنشودة.
  • تعزيز الثقة والمصداقية فى الشركة وادارتها.
  • حفظ حقوق المساهمين وأصحاب المصالح بالشركة.

المبادئ الأساسية لنظام الحوكمة بثروة

تُنفذ حوكمة الشركات في ثروةمن خلال ھیكل قوي یقوم على التنسيق ببن كلاً من أعمال الشركة، والعمليات الداخلية، والرقابة، والإجراءات والاعتبارات الأخلاقية .كما تعتمد المبادئ الأساسية لحوكمة الشركات في ثروة على الإفصاح والشفافية، العدالة والنزاهة، المساءلة، المسئولية الاجتماعية، المبادئ الأخلاقية، حیث تأخذ ثروة بعین الاعتبار أن ممارسة ھذه المبادئ یؤدي إلى خلق ثقافة صحيحة ومتكاملة في الشركة.

الافصاح والشفافية

ينص دليل الحوكمة على ضرورة الالتزام بالإفصاح الدقيق والمنظم عن كافة الأمور المالية المتعلقة بالشركة من خلال التواصل الداخلي والخارجي الملائم، بما في ذلك بيان الوضع المالي والأداء والملكية والشؤون المتعلقة بالسيطرة على أمور الشركة. ومن شأن تلك الشفافية أن تخلق جواً من الثقة والطمأنينة داخلياً وخارجياً، وان يصيغ بوضوح تقسيم المسئوليات بين السلطات .كما وتضمن الشفافية أيضاً تواصلاً واضحاً ومعرفياً بين المساهمين ومجلس الإدارة والإدارة التنفيذية و خلق مناخ فعّال من الشفافية في محيط العمل هي مسؤولية يتحملها جميع الأطراف.

تعارض المصالح

تهدف شركة ثروة الى تنظيم سياسة تعارض المصالح حتى تضمن أن القرارات التي يتمم أتخاذها تكون قائمة على اسس سليمة ودون تحیز. و تھدف هذه السياسة إلى الحد من أية صراعات التي من الممكن ان تتسبب في مخاطر جوهرية تضر بمصالح عملائنا او اصحاب المصالح.
وتتمثل أصحاب المصالح علي سبيل المثال وليس الحصر كلا من (أعضاء مجلس الإدارة – موظفي الشركة- العملاء- الموردين – البنوك – مراقبي الحسابات).
كما تتيح الشركة لأصحاب المصالح إمكانيه الحصول علي المعلومات والبيانات ذات الصلة بأنشطتهم بحيث يمكن الاعتماد عليها في الوقت المناسب. وتعمل شركة ثروة علي تسهيل قيام أصحاب المصالح بالاطلاع علي دليل سياسة حماية أصحاب المصالح وإبلاغ مجلس الإدارة عن أي ممارسات غير سليمة يتعرضون اليها من قبل الشركة مع توفير الحماية المناسبة للأطراف التي تقوم بالإبلاغ.

العدالة والنزاهة

يتبع مجلس إدارة الشركة أعلى معايير النزاهة والمعاملة المنصفة والمساواة لكافة المساهمين مهما بلغت نسب مساهمتهم أو حصصهم أو ملكياتهم وهي أحد أهم أساسيات مفاهيم ومبادئ الحوكمة حيث يتمتع المساهمون كافة بالفرص المتساوية للحصول على تعويض مقابل أيِّ انتهاك لحقوقهم. ويقر هذا المبدأ أن للمساهمين الحق في الاحتفاظ بحصصهم في الشركة أو تحويلها و ممارسة حقوقهم وحماية مصالحهم وحصصهم بالطرق المتوفرة وفقاً للقوانين المتبعة في دولة الكويت ووفقاً لعقد تأسيس الشركة ونظامها الأساسي ، ويشمل ذلك على سبيل المثال لا الحصر تقديم الشكوى و/أو التظلم على أي انتهاك لحقوقهم. واختيار مجلس الإدارة، والحصول على عائد في الأرباح، ومراجعة القوائم المالية، وحق المساهمين في المشاركة الفعالة في اجتماعات الجمعية العامة.

المساءلة

يسعي مجلس إدارة الشركة والإدارة التنفيذية إلى  العمل على إحداث التوازن المطلوب بين مصالح مساهميها والأطراف أصحاب المصالح ومتطلبات حماية الشركة وموجوداتها لذلك عمدت الشركة على ترتيب أولوياتها وأهدافها الاستراتيجية ووضع مؤشرات لقياس الأداء من خلال:

  • وعي الإدارة التنفيذية وموظفي الشركة لدورهم ومسئوليتهم بوضوح.
  • تقييم العمل من خلال مجموعة من المقاييس ومؤشرات الأداء.
  • الخضوع للمساءلة حول القيم والأهداف التي تم تحقيقها.
  • قيام مجلس الإدارة بإعداد تقرير سنوي حول إنجازات الشركة وأدائها بشكل عام.

المسؤولية الاجتماعية

تشمل “المسؤولية الاجتماعية” خلق فرص عمل وتدريب الخريجين لتوفير مهارات في سوق العمل بالإضافة إلى تعزيز استخدام التقنية والمساهمة في رفع مستوى المعيشة من خلال المبادرات  والمساهمات في المجالات الاجتماعية والصحية والتعليمية والثقافية والبيئية.

يضع مجلس الإدارة سياسات وإجراءات لتحديد معايير ونطاق المسؤولية الاجتماعية للشركة بما يتلاءم مع إمكانيات الشركة واستراتيجيتها.

المبادئ الأخلاقية

هو دستور القيم للعاملين في “ثروة”، ويحتوي العديد من الآداب المهنية والضوابط السلوكية التي يجب أن يتحلى بها جميع العاملين في الشركة وتتبع الشركة سياسة واضحة ومدروسة لمزاولة نشاطاتها بكل نزاهة وأمانة ووفقاً لأعلى المعايير القانونية والأخلاقية والتي تتفق مع المبادئ .

 وتعتبر هذه السياسات دليلاً لإرشاد الموظفين لأداء جميع المهام الوظيفية بأفضل ممارسة وتوجهه للحكم الصائب والتصرف بطريقة تنعكس بشكل إيجابي على صورة الشركة ومكانتها، وعلى الموظفين أن يلتزمون بنص وجوهر هذه السياسة وعدم محاولة ممارسة ما هو محظور أو ممنوع أو غير مشروع بطريقة مباشرة أو غير مباشرة بما يمس قيم الشركة ومبادئها وقد تم وضع هذه السياسة بدقة ووضوح لتمكن جميع موظفي الشركة من العمل بها وممارستها.

اتصل بنا